الطلاب وأولياء الأمور

معلومات الطلاب وأولياء الأمور

تسعى مدرسة الألفية إلى إقامة علاقة منفتحة مع الطلاب وأولياء أمورهم والتواصل معهم هو المفتاح. تلتزم MSIS بتقديم المعلومات في الوقت المناسب. تم تصميم الروابط الموجودة على موقع الويب هذا لتقديم تفاصيل حول سياسات المدرسة ، والتقدم الأكاديمي للطلاب ، والمناهج الدراسية ، ومشاركة أولياء الأمور ، والاختبار المعياري.

عادةً ما يكون الاتصال أسهل كثيرًا إذا حدث الاتصال الأول بين المدرسة والأسرة قبل حدوث أي مشكلة. نشجع الطلاب وأولياء الأمور على إرسال الأسئلة و / أو التعليقات و / أو المخاوف إلينا في أي وقت.

تعتمد المدرسة فى هذه المرحلة علي وسائل التعليم المُبكر الفعال، وكيفية توجيه الطلاب لتطوير شخصيتهم إجتماعياً وعاطفياً من خلال إطار تعليمي قائم على الانشطة المختلفة المقامة بالمدرسة علي أيدى اخصائيين في مجال التعليم.

مجالات التعلم تشمل :

  • التواصل واللغة.
  • النمو البدني.
  • التطور الشخصي والاجتماعي والعاطفي.
  • محو الاميه.
  • الرياضيات.
  • فهم العالم.
  • الفنون التعبيرية والتصميم

يتم تعلم طلاب المرحلة الابتدائية علي الفهم الصحيح لكثير من الامور الحياتية والتي تساعد علي تشكيل شخصياتهم من خلال نهج تعليمي مميز وإطار أخلاقي وتأديبي المساهم في تكوين شخصية قيادية هادفة لدي الطلاب.

مجالات التعليم تشمل :

  • اللغة ومحو الامية
  • الرياضيات والحساب
  • العلوم والتكنولوجيا
  • تكنولوجيا المعلومات والاتصالات
  • الفنون في العالم
  • الصحة البدنية والتنمية الشخصية
  • التربية الأخلاقية
  • التفاهم المتبادل (المساهمين في المجتمع والبيئة)
  • التربية البدنية
  • القدرة المالية وعادات الانفاق

علاوة علي ذلك، فإن جميع الأنشطة الرياضية التي نقدمها تمنح الطلاب الفرصة لتطوير مهاراتهم في جو مرحب ومحفز.

طلابنا في المدارس المتوسطة هم من المتعلمين الموجهين نحو هدف التنمية والريادة، وإعداد أنفسهم مع مجموعة متنوعة من المواضيع.

مجالات التعليم في هذه المرحلة تشمل:

  • اللغات المتعددة
  • الرياضيات والحساب
  • الفنون
  • التعلم من أجل البيئة والحياة البشرية
  • العلوم والتكنولوجيا
  • تكنولوجيا المعلومات والاتصالات
  • الصحة البدنية والتنمية الشخصية
  • التربية الأخلاقية
  • التفاهم المتبادل والقيادة
  • التربية البدنية
  • القدرة المالية وعادات الانفاق

في مدرستنا البيئة موجهة بشكل طبيعي للتعلم، حتى نتمكن من رعاية وتشكيل طلابنا ليصبحوا مواطنين دوليين يستطعون التعايش والتعامل مع الثقافات المختلفة فى البلدان الاخرى، العامل الذي سيكون لديهم شغف التعلم ومحرك نحو النجاح طوال حياتهم.

نضع نصب أعينينا هذه المرحلة الإنتقالية والمهمة فى حياة الطلاب والتى تمثل الكثير في تكوين شخصايتهم لذلك ينصب تركيزنا الكامل على السعي لتحقيق التميز في برنامج أكاديمي متوازن يعزز التنمية الفكرية والعاطفية والبدنية والاجتماعية.

Copy Right 2020